عشاق الكي بوب و الروايات الكورية
 
الرئيسيةالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تخيل لـ كاي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سويوجين
Admin
avatar

المساهمات : 292
تاريخ التسجيل : 01/03/2015
العمر : 16
الموقع : فلسطين

مُساهمةموضوع: تخيل لـ كاي   الإثنين يونيو 20, 2016 2:08 am

بينما كنتي في غرفتك
متمددة على سريرك
منغمسة في عالم التفكير الخاص بك
طرق احدهم باب غرفتك
اجبتي : ادخل !
دخل شقيقك الاكبر
انتي : اهلا بيكي .. ماذا هناك ؟؟
بيكهيون : اختي ... الستي اختي صغيرتي التي احبها ؟
انتي : اعطني الملخص اخي هههه
ضحك بيكهيون : بصراحة .. اريد منك ان تتصلي بوالد تايون ليسمح لها ان تبيت عندنا
انتي : ماذا ؟
بيكهيون : هيا اختييي .. افعليها !
انتي : حسنا حسنا
التقطتي الهاتف واتصلتي
عندها اجاب والدها : مرحبا ؟
انتي : مرحبا عمي .. انها انا -اسمك- .. كيف حالك ؟
والد تايون: اهلا يا ابنتي .. انا بخير ماذا عنك ؟
انتي : انا بخير .. عمي .. كما تعلم والداي مسافران واخي دائما مشغول مع اعضاء فرقته .. انا هنا وحدي في المنزل .. اريد منك ان تسمح لتايون ان تأتي لتبقى معي !
والد تايون : هل حقا بيكهيون مشغول ؟
انتي : اجل عمي .. لديه الكثير من الاعمال ولن يأتي الى المنزل
والد تايون : حسنا .. سأسمح لها .. لكن ان اكتشفت ان بيكهيون عاد للمنزل سأقتله
انتي : هههههه حسنا عمي .. شكرا لك .. الى اللقاء
اقفلتي الخط
انتي : لقد تمت المهمة بنجاح
بيكهيون : شكرا لك اختي
انتي : هيي انت ... لما العم غاضب منك ؟
بيكهيون : لا يريدها ان تبقى معي ولا شيء رسمي بيننا .. هذا كل شيء
انتي : اهاا حسنا
خرج بيكهيون من غرفتك وهو يتمتم
*تظنين انني لم افهم بعد ! .. سأتصل به ليأتي ايضا*
بينما انتي تعبثين بهاتفك وتجلسين في الصالة
كان بيكهيون بين الحين والاخر يرتدي شيئا ليريك اياه
بيكهيون : كيف ابدو بهذا الشيء ؟ .. هل هو جيد لاستقبال تايون ؟
انتي : هيييي بيكي .. هذا يكفي .. انا اشعر بالملل .. لا تتصرف هكذا كالفتيات الان
رن جرس الباب
انتي : اظنها وصلت
بيكهيون : سأفتح الباب
انتي : كلا .. اختبئ .. قد يكون العم معها
بيكهيون : اه حسنا
ذهبتي لفتح الباب
لكنها لم تكن تايون
تايون ليست طويلة .. لا ترتدي ملابس شبابية شعرها ليس قصيرا كالاولاد
لقد كان كاي
انتي : اه .. اهلا .. اتيت لرؤية بيكهيون ؟؟؟
كاي في نفسه : *بل لرؤيتك*
كاي : اه اجل .. هل هو هنا ؟
انتي : ههه انه يختبئ بالداخل
كاي : هههه ولما يختبئ ؟
انتي فقط تضحكين ولا تستطيعين الاجابة
كاي : حقا حقا اين هو ؟؟
كان سيدخل لكنك امسكتي بذراعه
كانت حركة عفوية منك
لكنك لم تنتبهي حقا لما فعلتي
انتي : انتظر قليلا .. اهلا تايون .. اهلا عمي .. تفضلا !
عندها فهم كاي قصدك
كاي *بصوت اتخن* : هل حقا بيكهيون ليس في المنزل !!
بيكهيون بينما يختبئ : تبا لك ايها العجوز الغبي .. سترى كيف ساسرقها منك
انتي : اجل انه ليس هنا
كاي : لكنني سمعت صوته !
بيكهيون : لكنني لم اتكلم .. هل هذا ! ... كااااااي !!!
بينما انتما تضحكان بالخارج
وقف بيكهيون يكتف ذراعيه وينظر لكما بغضب
في تلك الاثناء انقذكما رنين جرس الباب
فتحتي الباب
انتي : اهلا تايون ! .. تفضلي !
كاي : مرحبا تايون !
تايون : اوه اهلا .. هييي -اسمك- هل حقا بيكي ليس هنا ؟؟
عندها ظهر بيكهيون من العدم : انا هنا عزيزتي
انتي وكاي تضحكا عليهما
بيكهيون : اه كاي .. اخبرتني بالهاتف انك ستبيت هنا .. لما لم تحضر معك شيئا ؟؟
كاي : انا ؟.. اه هذا صحيح .. لم احضر لانني نسيت
بيكهيون : هل ستأخذ من عندي ؟؟
كاي : لكنني اطول منك .. لن تناسبني ثيابك !
بيكهيون يفكر في خطة
بيكهيون : هيي -اسمك- الن تدعونا انتي وكاي لبعض اللحظات معا .. اقصد انا وتايون ؟
انتي : تايون .. هي امانة من عمي .. يجب ان ابقى في الوسط
بيكهيون : لما لا تذهبين مع كاي لتحضران له شيئا من المسكن ؟
انتي : لاااا
انتبهتي الى نفسك
كاي : الن تأتي معي !!
انتي : ءء ء اه ح حسنا ههه .. سأجهز نفسي اولا
كاي : سأنتظرك هنا
انتي : حسنا
دخلتي لغرفتك قمتي بتجهيز نفسك
بينما انتما في الطريق
الصمت يعم المكان
انت محرجة وكاي لا يستطيع ايجاد شيء يتحدث فيه اليك
كاي : لقد وصلنا .. سأحضر اغراضي واعود
انتي : حسنا .. لا تتأخر
صعد كاي للمسكن احضر اغراضه
وعندما عاد لم يجدك
بحث في الارجاء حتى وجدك تداعبين قطة قد وجدتها
تنفس بارتياح
تقدم نحوك
كاي : -اسمك- انتي بخير ؟؟ ..لقد خفت عليكي
سماع تلك الكلمات بصوته هو
جعلت قلبك يقفز سعيدا
كاي : انتي بخير ؟
انتي : اه .. انا .. انا بخير .. انظر ماذا وجدت
ابتسم كاي لك : انها لطيفة .. مثلك تماما
احمر وجهك خجلا
هنا ادرك كاي ما قاله
لكن رؤيته لك بتلك الحالة اعطته شكا صغيرا بانك تبادلينه مشاعره
وعندما عدتم للمنزل لم يكن هناك احد
انتي : ربما خرجو في موعد .. يمكنك النوم بتلك الغرفة .. تصبح على خير
كاي يتمتم : مازال الوقت مبكر
انتي وقد سمعته : تصبح على خير كاي
كاي : اه وانتي من اهله
دخلتي لغرفتك
تفكرين مجددا
انه يحتل تفكيرك بالفعل
الى ان غفوتي
في اليوم التالي
استيقظتي على صوت طرق باب غرفتك
انتي : من هناك
كاي من خلف الباب : -اسمك- .. بيكهيون اتصل وقال انه في المنزل الصيفي .. تايون معه ايضا .. وسيعودا بعد يومين .. اخبرني ان ابقى هنا لاعتني بك في غيابه
انتي : ماذا ؟؟؟
كاي : تعالي لتأكلي معي .. هيا
انتي : حسنا انا قادمة
بدلتي ملابسك
وذهبتي للمطبخ
انتي : واااو هل انت من اعد كل هذا ؟
كاي : بصراحة .. كان ذلك بمساعدة دي او هيونغ !
انتي : هل اتى الى هنا ؟
كاي : كلا .. لقد ساعدني من خلال الهاتف
انتي : اهااا
جلستي تأكلين
كنتي لطيفة جدا
ما ان رفعتي الطبق حتى وجدتي تحته ورقة صغيرة
نظرتي لكاي بتساؤل
نقل كاي نظره للاعلى وكأنه يتصرف ببراءة
فتحتي الورقة كان مكتوب بها
*나는 당신을 사랑합니다
의 함께 밖으로 가자 !!! *
عندها ابتسمتي واومأتي له بتعم
النهاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yixing.ba7r.biz
 
تخيل لـ كاي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كوريا ستايلي :: تخيلات-
انتقل الى: